الأحد، 22 نوفمبر، 2009

مراحل الايمان


توجهت الية مباشرة بأسئلة عن الايمان غير متخوفة من ان تنتهى علاقاتنا فيجب ان يعرفنى وايمانى هو جزء كبير منى وكبير فى حياة اى انسان وإذا عرفتة عرفت الكثير عن الانسان.. اللة والانسان .. الكون والله .. الاديان .. البوذية .. المجتمع وعاداتة ...
وكانت اسألتى عاصفة احسست بأرهاق بعدها وشعرت بتجنبه الحوار فى هذا الموضوع و بدئه فى موضوع انواع الشخصيات التى قرأ عنها فى احد الكتب لمؤلف مشهور بين الشباب ...

كنت مستاءة لتغييره للموضوع ولكنى قررت ان اصل لشئ ما منه .. فعلى ان اعرف فى اى مرحلة هو ؟

فسألتة : هل تعرف انى اوجدت للإيمان مراحل ؟
اجاب : ماذا تقصدين ؟

اجبت : اقصد عندما نبدأ فى الايمان بعقيدة ما.. ثم الايمان بالانسان.. ثم الايمان بالطبيعة .. ثم الايمان باللة . .. وبالطبع كل مرحلة بينها مراحل كثيرة ..

نظر هو الي وبدا علية شئ من عدم الفهم ولكنه اجاب : اذن انا فى المرحلة الاخيرة

سألتة : هل تعتقد انه بسهوله يمكن ان نصل للمرحلة الاخيرة ؟
لم يرد ولكنة حرك رأسة بالايجاب

لم يدر حديث مهم بعدها ولكنه كان مجرد كلام يملأ فراغ الوقت ..

بعدها ذهبت معه مباشرة للمطار لأودعه .. كان يجب ان يلحق بالطائرة فى هذا الميعاد .. لم اتوقع منة ان يتصل بى عند وصولة لذلك لم اسأله ان يفعل .. ولكنى تلقيت منه اتصالا فى اليوم التالى يخبرنى انه وصل و لم يذهب للعمل اليوم و قرر ان يأخذ اول يوم راحة وأنه وجدها فرصة لللقيام بشراء بعض المشتريات ...

وسألنى اذا كنت اريد اكسسوارات او برفان معين او اشياء للمطبخ .. ايه مطبخ ؟!! ..مطبخ ؟!! .. اه مطبخ - فهمت الان لماذا لم يهتم بكلامى فأنا فى نظرة بلا قيمة بدون محشى وكشرى و مسقعة .. ففى مجتمعنا مهما وصلت المرأة لمراكز فى العمل ولشهادات دراسية واختراعات علمية وفكرية ستظل فى دائرة معينة وقالب يضعها فيه المجتمع والرجل نفسه ولهذا تنتشر هذه الامثال فى بلادنا العربية " الطريق لقلب الراجل معدته " واذا حاولت ان تجد لها ترجمة فى اى لغة اخرى لن تجد - شكرتة غصب عنى .. وعاهدت نفسى الا اتكلم فى هذا الموضوع مع اى رجل او شخص اخر و ذلك ل 3 اسباب.. الاول لأنه راجل مصرى .. والتانى لأنى ست مصرية .. والتالت لأننا الاثنين نعيش فى مصر .
اسباب مقنعة .. صح ؟؟؟